اتحاد مصارف الكويت يرعى الدورة الثامنة من أعمال الملتقى الإعلامي العربي
 

أعلن اتحاد مصارف الكويت بأنه سوف يرعى فعاليات الملتقى الإعلامي العربي الثامن والمقرر إقامته في دولة الكويت في الفترة من 24-26 أبريل 2011 تحت رعاية سمو الشيخ ناصر المحمد الأحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء.
وتأتي رعاية اتحاد مصارف الكويت لهذا الحدث الإعلامي الضخم من إيمانه بأهمية وخطورة الدور الإعلامي وتأثيره في المجتمع، كما أن هذه الرعاية تأتي كذلك في إطار الحرص على المساهمة في تطوير الإعلام ووسائله وتأكيدا للدور الاجتماعي الذي يقوم الاتحاد خصوصا وأن هذه الدورة من أعمال الملتقى ستقام تحت شعار " الإعلام وقضايا المجتمع " وذلك أن اتحاد مصارف الكويت يضم ضمن أهدافه دعم ومؤازرة الأنشطة الاجتماعية والثقافية في المجتمع، حيث وجد القائمون عليه في الملتقى الإعلامي العربي الثامن " الإعلام وقضايا المجتمع " فرصة كبرى لدعم هذا التوجه وتحقيق الأهداف الاجتماعية بشكل مباشر.
وأكد الأمين العام لاتحاد مصارف الكويت بالوكالة نبيل الصقعبي خلال اجتماعه بالأمين العام لهيئة الملتقى الإعلامي العربي ماضي عبد الله الخميس على أهمية الدور الاجتماعي للمؤسسات المختلفة داخل المجتمع، حيث أكد الصقعبي خلال اللقاء على أن رعاية الاتحاد للدورة الثامنة من أعمال الملتقى الإعلامي العربي تنبع من حرص الاتحاد على تأدية دوره تجاه المسئولية الاجتماعية وحرصا على دعم الأنشطة الإعلامية التي تساهم في تطوير المؤسسة الإعلامية العربية.
وقد أُشهر اتحاد مصارف الكويت في العام 2001 بقرار وزاري ليحل محل لجنة المصارف الكويتية التي تأسست في العام 1981 بموجب اتفاقية بين رؤساء مجالس إدارات البنوك المحلية بهدف توثيق التعاون والتنسيق بين المصارف الأعضاء، وتمكينا لها من مواكبة التطور في النظم المصرفية والارتقاء بمستوى العاملين فيه.
كما يهدف الاتحاد إلى دعم الروابط بين المصارف المحلية وتوثيق عُرى التعاون بينها والتنسيق بين نشاطاتها، وإبراز كيانها في المحيطين العربي والدولي لخدمة مصالحها المشتركة والأهداف الوطنية وتطوير المهنة المصرفية. كذلك يهدف الاتحاد إلى تعزيز العلاقات بين الأعضاء في إطار تحقيق الأهداف الوطنية وانسجاما مع خطط الدولة وسياساتها الاقتصادية والنقدية، كذلك بحث القضايا المشتركة المتعلقة بمختلف أوجه أنشطة الأعضاء والسعي لإيجاد الحلول المناسبة للمشاكل التي تواجهها بما في ذلك التنسيق مع الجهات الرقابية الحكومية والسلطة التشريعية.
كذلك تتضمن أهداف الاتحاد دعم ومؤازرة أنشطة المجتمع الكويتي بشكل عام وعلى مختلف الأصعدة الثقافية والاجتماعية وغيرها من النشطات الاجتماعية والتي يؤمن الاتحاد بأهمية الرسالة الاجتماعية ودورها في المجتمع.
هذا ويصدر عن الاتحاد مجلة "المصارف" التي تعنى بقطاع المصارف وتقدم وجبة دسمة من المعلومات المالية والتحليلات التي تساهم في رفع الوعي العام بالأمور المالية والتعاملات البنكية.
هذا وسوف يشارك في الملتقى هذا العام أكثر من مائتي ضيف من خارج الكويت من وزراء وإعلاميين وكتاب وأصحاب مؤسسات إعلامية ورؤساء تحرير ورؤساء نقابات إضافة إلى عدد كبير من  الإعلاميين والصحافيين من داخل الكويت. و تعتبر هذه الدورة مناسبة ايجابية لكافة الإعلاميين في الكويت للالتقاء مع زملائهم الإعلاميين العرب كما أنها تعتبر مناسبة قيمة لتبادل الخبرات والتجارب والرؤى و أن كل الإعلاميين في الكويت مدعوون للمشاركة في فعاليات وأنشطة هذه الدورة.